ننتظر تسجيلك هـنـا


 



الملاحظات

بطولات المخابرات العامة وحرب الجواسيس قصص وبطولات المخابرات العامة وحرب الجواسيس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 07-10-2014, 10:03 PM
محمد أفندى متواجد حالياً
Egypt     Male
لوني المفضل Blue
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : Jun 2014
 فترة الأقامة : 1475 يوم
 أخر زيارة : اليوم (09:39 AM)
 الإقامة : ام الدنيامصر...بورسعيد
 المشاركات : 14,447 [ + ]
 التقييم : 11
 معدل التقييم : محمد أفندى is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

اللواء عادل فودة خلف خطوط العدو عين للمخابرات



اللواء عادل فودة خطوط العدو اللواء عادل فودة خطوط العدو



اللواء عادل فودة خطوط العدو
اللواء عادل فودة خطوط العدو


اللواء عادل فودة خطوط العدو





بطلها اللواء عادل فودة ومجموعته
صفحة من سجل «المخابرات الحربية»..الجندي المجهول في النصر
‫#‏بوابة_التحرير‬
فودة: قضينا 166 يوما خلف خطوط العدو.. والقوات الإسرائيلية طاردتنا في جبال سيناء
المهمة بدأت في اليوم الأول للحرب وعودتنا لأرض الوطن استغرقت 7 أيام
رصدنا استدعاء إسرائيل للاحتياط ودخول الجسر الجوي الأمريكي والسادات شكرنا على بطولاتنا
حرر جيش مصر أرض سيناء في 6 أكتوبر 1973، وكان للمخابرات الحربية دور كبير وفعال في تحقيق النصر، وكان أحد أبطالها اللواء عادل فودة، الضابط بجهاز المخابرات الحربية والاستطلاع، الحاصل علي وسام "النجمة العسكرية" من الرئيس الراحل أنور السادات، عام 1974.
اللواء عادل فودة، واحد ممن زُرعوا خلف خطوط العدو لرصد تحركاته وإبلاغ القيادة العامة للقوات المسلحة بهذه التحركات.
قال فودة لـ"البوابة الإخبارية لقناة التحرير": إن ضابط المخابرات والاستطلاع يجب أن يكون متمتعا بمستوى كبير من الذكاء، ولديه معلومات عامة، وكذلك لياقة بدنية عالية، لأنه صاحب القرار أثناء مهمته.
وحول بداياته يقول: تخرجت من الكلية الحربية دون امتحان، لحاجة القوات المسلحة إلى ضباط من جانب، وتخوفا من ضرب إسرائيل الكلية بالطائرات من جانب آخر، وبعد 3 أشهر من التخرج تم استدعائي والتحقت بكتيبة الاستطلاع بداية 1970، بقيادة الملازم أول عادل محجوب.
ويضيف: نكسة 1967 جعلت الشعب المصري يشعر بالإحباط وانهارت معنوياته، فكانت حرب الاستنزاف هي التدريب الجيد لحرب النصر على العدو الصهيوني، ورفع الروح المعنوية، خاصة بعد قيام القوات البحرية بإغراق المدمرة إيلات أكبر أسطول بحري لإسرائيل.
الاستعداد للنصر
ويروي استعدادات القوات لحرب الكرامة قائلا: في 30 سبتمبر 1973 كنت في إجازة، وتم استدعائي إلى الكتيبة، وكانت بأكملها موجودة، وفور العودة تسلمت مجموعتي المكونة من مجندين، واحد للإشارة، والثاني للاستطلاع، لبدء التدريب الشاق على السير في الجبال، وتحديد الاتجاهات والتدريب على الاتصالات اللاسلكية عن بعد تحت أي ظروف.
ويضيف: في ليلة 6 أكتوبر 1973 استدعاني قائد الكتيبة لإبلاغي بمهمتي، وكان محددا لها من أسبوع إلى 10 أيام، إلا أنها استمرت 166 يومًا، لحاجة القيادة العامة للقوات المسلحة للمعلومات عن العدو الصهيوني، وكانت المهمة بمنطقة بالقرب من حدود العدو ومطار "المليزر" أحد أهم مطارات سيناء، لاستطلاع الطريق الأوسط من ناحية الغرب، ومتابعة حركة طائرات العدو. بدأت المهمة في الثانية صباحًا، وكنت أنا ومجموعتي داخل خيمة صغيرة بالصحراء، وأوضحت للقيادة دوري، كما قمت بإجراء التجارب للأجهزة واتصالاتها مع القيادات، واستلمت ترددات بث الرسائل، كل ذلك ولم أكن أعرف أن هناك استعدادا للمعركة.
النجاة من الموت في السماء
يواصل فودة استرجاع الذكريات حول أيام أكتوبر الخالدة، ويقول: في الحادية عشرة صباح 6 أكتوبر 1973، وأثناء التدريب ــ وكنا صائمين ــ فوجئت باستدعائي مرة أخرى من قائد الكتيبة، الذي طلب مني التحرك لمنطقة المهمة المكلف بها بواسطة طائرة هليكوبتر من مطار ألماظة، الذي وصلت إليه في الواحدة والنصف بعد الظهر.
بمجرد دخولي المطار شعرت أن هناك حربًا وليس مجرد مشروع للتدريب، فالطيارون مستعدون تمامًا، وفي المطار شاهدت الشهيد إبراهيم الرفاعي، بطل الصاعقة ومجموعته، وفي الساعة الثانية وعشر دقائق عادت طائرات مقاتلة إلى مطار ألماظة، وعرفت من طياريها أنهم قاموا بالضربة الجوية بنجاح، ووقتها جاءتني تعليمات بمهمتي الفعلية وهي الذهاب إلى جنوب جبل المغارة على المحور الأوسط بجوار جبل "لبنى".
ويقول: استقليت الطائرة الساعة الثالثة عصرًا لأعبر القناة وشاهدت جنودنا وهم يقهرون خط بارليف ويعبرون حصون العدو في صورة رائعة، ولكن اضطرت الطائرة للهبوط في أحد المطارات القريبة بسبب وجود غارة جوية، ودخلت المخبأ حتى تنتهي الغارة، وأثناء وجودي به شاهدت اشتباكًا جويًا لطيار مصري مع طائرات العدو، وبشكل بطولي قاتل الطيار المصري حتى أسقط طائرتين "فانتوم" للعدو.
ويتابع: بعد انتهاء الغارة استقليت الطائرة مرة أخرى، وبعد عبور القناة بمسافة 10 كيلو مترات، فوجئت بمطاردة طيارتين إسرائيليتين للطائرة التي استقلها، وكان معنا طائرة أخرى تحمل مجموعة استطلاع، وبدأت الطائرتان الإسرائيليتان في مهاجمتنا بالصواريخ لتتحطم طائرة مجموعة الاستطلاع، وبمهارة قائد الطائرة التي استقلها ومعي مجموعتي هرب بطائرته من طائرات العدو، من خلال عدة مناورات، ليصل بنا إلى منطقة صحن المغارة.
وكانت هذه آخر علاقة لنا كمجموعة بالطائرة، فقد هبطنا، لنبدأ التحرك على الأقدام للوصول إلى أقرب منطقة جبلية، ونحمل فوق أكتافنا أحمالًا ثقيلة، حتى وصلنا إلى غايتنا في تمام الساعة الثالثة من صباح يوم 7 أكتوبر.
المهمة المقدسة
يكمل اللواء عادل فودة حديثه عن مهمته المقدسة ويقول: بمجرد وصولي ومجموعتي المكان المحدد للمهمة، كان العدو رصد أن هناك طائرة هليكوبتر نزلت في المنطقة، وهو ما يعني أنه سيتعامل معنا بكل قسوة للقضاء علينا، فأتخذت قرارًا بإخلاء المكان الذي هبطنا فيه وبأقصى سرعة، وتحركتُ ومعي المجندين السويفي ومحمود سالم، في جبال سيناء، نناور العدو في محاولة للهروب منه، وبالفعل تمكنا من ذلك، واستطاع الفكر العسكري المصري أن يتغلب على الفكر الإسرائيلي حيث استطعت تغيير الترددات اللاسلكية طوال فترة الحرب.
ويقول: كنت مكلفا برصد تحركات العدو والمطارات القريبة، خاصة مطار المليزر، ومقار قيادة العدو في وسط سيناء، مما يُمّكن القيادة من تقدير قوة العدو، ورصد تحركاته، ووضع خطط لمواجهته، وإجهاض تكتيكاته وإفسادها، وأجريت أول اتصال بالكتيبة في الساعة الخامسة صباح الأحد 7 أكتوبر 1973، وكانت أول مجموعة تعطي تمام بالوصول إلى أرض العدو بعد الضربة الجوية، وكان أول ما رصدناه أن إسرائيل تستدعي قوات الاحتياط، وبعد هذه الرسالة استمرت رسائلنا طوال 166 يومًا خلف خطوط العدو.
الطيران الأمريكي
خلال عمليات الرصد يقول فودة: تمكنا من رصد وإبلاغ القيادة بدخول الجسر الجوي الأمريكي الحرب، فور هبوطه في مطارات العمق بسيناء، مثل مطاري، المليز، والعريش، وتمكنتُ من رصد لحظة هبوط الطائرات الأمريكية، وبداية تطقيمها بالمقاتلين الإسرائيليين، وأيضًا رصدنا الدبابات التي انطلقت لدعم إسرائيل في الحرب، فور وصولها إلى أرض المعركة، كما رصدنا تجهيزات هندسية، تكسير وتشوين صخور، ورصدنا تحركات للعدو باتجاه غرب القناة، وأبلغنا القيادة العامة، أن هذه الصخور سيستخدمها العدو في ردم القناة للعبور إلي غرب القناة.
شاهدت الموت أكثر من مرة، الأولى أثناء رحلة البحث عن المجند السويفي، الذي فقد الاتصال بنا، وبعد ساعات من البحث برفقة زميله محمود سالم في قلب الصحراء، حاولت التقاط أنفاسي ،وجلست تحت شجرة صغيرة وإذ بمرافقي يدفعني بشدة ويخرج خنجره ويغرسه في وسط الرمال، ليقتل أفعى "الطريشة" القاتلة، وهي أخطر أنواع الحيات، ولولا حنكة المجند محمود سالم لفقدت حياتي، والمرة الثانية عندما نفذت المياه، وظللنا دون مياه لعدة أيام، فقررت مهاجمة أحد دوريات العدو في عملية استشهادية بحثًا عن المياه، وبالفعل بدأنا الاستعداد للهجوم، وقبل صلاة الفجر انهمرت الأمطار بغزارة وحصلنا على المياه، وأحسسنا أن الله سبحانه وتعالى معنا، فتم التراجع عن تنفيذ العملية الاستشهادية.
ويقول: في يناير 1974 أخطرنا القيادة وبعد طول مراقبة لنشاط العدو في العمق، برغبتنا في نصب كمين لأتوبيس يحمل طاقم طيارين إسرائيليين، يعمل بقاعدة مطار المليز أثناء عودتهم إلى المطار من إجازة، ولكن اللواء فؤاد نصار، مدير المخابرات الحربية، وقتها رفض بشدة تنفيذ العملية وأخبرنا بأن حياتنا أغلى وأهم في هذه اللحظة من الطيارين، نظرا لكوننا العين الوحيدة لمصر على المطار ومنطقة وسط سيناء.
ويكمل: القيادة العامة أخطرتنا بالبحث عن مجموعة استخباراتية فقدت الاتصال بالقيادة منذ عدة شهور، وبالبحث تم العثور على المجموعة وكانت تعمل خلف دفاعات العدو، ولكنها فقدت الاتصال منذ وصولها، وظلت المجموعة المفقودة معنا لمدة شهرونصف حتى أتخذت القيادة قرارًا بسحبهما
العودة للوطن
يقول فودة: إن رحلة العودة للوطن استمرت7 أيام، حيث كان العدو نصب كمينا لاصطياد المجموعة أثناء عودتها، وبالفعل كانت هناك مجموعة إسرائيلية تنصب كمينا، ولكن الله وقف إلى جوارنا مرة أخرى، واستطعنا المرور بجوار المجموعة الإسرائيل في لحظة كانوا فيها جميعا نيام، بل واستطعتنا أيضا الحصول على خريطة من سيارة الكمين، وكان بإمكاننا القضاء على الجنود الاسرائيليين، إلا أن رغبتنا في العودة حالت دون ذلك.
ويواصل: فوجئنا عند عودتنا بالاستقبال العسكري المهيب، واستقبلنا المشير أحمد إسماعيل، وزير الدفاع، في مكتبه وأبلغنا أن الرئيس أنور السادات يطلب لقاءنا لتهنئتنا على ما قدمناه من بطولات، وبالفعل التقينا بالرئيس السادات، وشكر المجموعة على ما فعلته من إنجاز، يحسب للمخابرات الحربية في حرب أكتوبر.
نقلتها كما هى واترك لكم التعليق ...
محمد افندى..
.

اللواء عادل فودة خطوط العدو اللواء عادل فودة خطوط العدو

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك



كلمات البحث

العاب ، برامج ، سيارات ، هاكات ، استايلات





hgg,hx uh]g t,]m ogt o',' hgu], udk gglohfvhj hgg,hx hgu], o',' uh]g




 توقيع : محمد أفندى


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للمخابرات, اللواء, العدو, خطوط, عادل, فودة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(عرض التفاصيل الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع منذ بعد 12-06-2018, 05:39 AM (إعادة تعين) (حذف)
لا توجد أسماء لعرضهـا.
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تاريخ الصراع العربى الإسرائيلى سيد جعيتم بطولات وتضحيات جيل اكتوبر 99 20-02-2017 06:02 PM
معلومات عن القائد أبراهيم الرفاعي جمال مطاوع بطولات وتضحيات جيل اكتوبر 0 11-05-2015 01:38 AM
بورسعيد من 67 الى 73 معارك وافتخار محمد أفندى بطولات وتضحيات جيل اكتوبر 7 07-10-2014 10:07 AM
معارك لها اسراره محمد أفندى من تاريخ الأمم و الحضارات 3 10-08-2014 04:35 PM
يو تيوب اللواء عادل يسرى..صاحب البطولة والساق المعلقة جمال مطاوع افندينا للفيديوهات و الافلام الوثائقية و التاريخية 0 06-06-2014 10:48 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 09:40 AM

أقسام المنتدى

ركن المصرى افندينا الاسلامى | المنتدى الاسلامى العام | صوتيات و مرئيات اسلامية | ركن الاستعلامات و الطلبات و التنويهات | تنويهات و اشعارات المصرى افندينا الإدارية | طلباتك و اقتراحتك و تساؤلاتك دوت كوم | المصرى افندينا دوت كوم | ركن المصرى افندينا العام | دوار الاستقبال و الترحيب بالأعضاء | دوار التهانى و المباركات | دوار المواساة و التعازى | دوار المصرى افندينا العام | حوارات المصرى افندينا | اخبار مصر المحروسة والعالمية | وكالة المصرى افندينا للأخبار والجرائد والمجلات | ما تقوله وكالات الانباء العالمية | اخترنا لك من الاذاعة والتليفزيون | منتجع المصرى افندينا | نافذة من مصر المحروسة والعالم | حول العالم دوت كوم | ركن الصور و اللوحات العالمية | افندينا للفيديوهات و الافلام الوثائقية و التاريخية | معهد افندينا للطرب الاصيل و المعزوفات القيمة | افندينا شعبى و شبابى | افندينا للمسابقات و الالعاب | ركن النكات و الطرائف والعجائب | ركن الشعر و الأدب | دوار الشعر الفصيح | دوار الشعر العامى | افندينا للفضفضة و الخواطر | ركن القصص و الروايات | افندينا لروائع الشعر و الأدب المنقولة | ركن التاريخ | اطلالة على التاريخ الاسلامى | تاريخ مصر المحروسة | من تاريخ الأمم و الحضارات | ركن افندينا الصحي والطبي | سيرفرات المصرى افندينا المجانية اليومية | افندينا للستالايت و الفضائيات | معهد افندينا للعلم و المعرفة | ركن علوم الطبيعة | مكتبة المصرى افندينا | ركن التصميم و الفوتوشوب | ركن الفلاش و السويش ماكس | قاعة افندينا للبرامج و الشروحات التطويرية | قسم الهاكات و الأكواد و متطلبات المنتديات | ركن الصحة و العلاج بالاعشاب | ذوى الاحتياجات الخاصة | ركن التنمية البشرية | ركن الأسرة و المجتمع | ركن حواء | ديكورات افندينا | مطبخ افندينا | قاعة ادم | ركن الاطفال | دوار العمدة | دوار العمدة ~{((محمد أفندي))}~ | قهوة معاشاتى و مشاهداتى اليومية | الهلال الاحمر فى بورسعيد | الاشغال الفنية و الحرف و الصناعات اليدوية | البيئة و المجتمع | محكمة افندينا الغنائية | خواطر و اشعار محمد افندى | دوار ~{((محمد الهلالى))}~ | ركن المصرى افندينا للستالايت و الفضائيات والبرمجيات | كافيه المصرى افندينا | ملحمة أكتوبر شعب وجيش | بطولات وتضحيات جيل اكتوبر | يوتيوب وصور وثائقية | بطولات المخابرات العامة وحرب الجواسيس | قسم خاص للرسيفرات المتنوعة | استاد افندينا الرياضي | قسم الرياضة المصرية المحلية | الرياضات العالمية | قسم خاص بالسيارات والسباقات والدرجات النارية | المصارعة العالمية والبطولات الدورية | القلم الساخر وكتابات ومقالات للمشاهير | القسم الطبي العام | مصطبة افندينا للفضفضة | وكالة افندينا للدعاية والاعلان | قسم الاعلانات والدعاية المجاني | دوار ~{((سمير عثمان))}~ | معهد افندينا للعلوم و المعرفة | ركن علوم الفضاء والفلك | افندينا للمحمول والجوالات والهواتف | دوار العراقي ~{((بهجت الراوي))}~ | أسعار الذهب والعملات الاجنبية في مصر اليوم | ركن الفيديوهات للعلوم والمعرفة | افندينا للافلام الاجنبية والعربية بتحميل تورنت | افندينا للافلام الاجنبية | افندينا للافلام العربية | دوار ~{((الشاعر وليد حمدي))}~ | خيمة افندينا الرمضانية | المطبخ الرمضانى | مسابقات و فعاليات رمضانية | الاعجاز العلمي في القرآن الكريم | واحة الشيخ عبد الباسط عبد الصمد | واحة الشيخ محمد صديق المنشاوى | واحة الشيخ مصطفى اسماعيل | واحة الشيخ محمود على البنا | اعلانات شركات الاستضافة | خطبة الجمعة نصوص مكتوبة و جاهزة | جروب الجيش القطرى الحر | فيسبوكنا كلنا | قسم سيرفرات افندينا IPTV- WEBTV والمشاهدة عبر الانترنت | دوار الاستضافه والمدونات | دوار الوفاء فى افندينا | دوار همس قلوب | ركن افندينا لتعليم اللغة الانجليزية |



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Developed By Marco Mamdouh
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010

Security team

This Forum used Arshfny Mod by islam servant
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

upmsha3ry